حالة من الترقب تحيط بأجواء تصوير برنامج “ذافويس”حيث تستعد المطربة اماراتية أحلام لفرض عضلاتها من خلال السيطرة على لجنة التحكيم وخاصة في ظل وجود عنصرين ليس لديهما مهارة المراوغة،ومعروفان بالصراحة التامة،والاندفاع في التعبير عن الرأي، وهما اليسا ومحمد حماقي،واللذان حصلا على تحذيرات بعدم الاحتكاك باحلام وتجنب الصدام معها وخاصة انه مع الإعلان عن لجنة التحكيم الجديدة للموسم الرابع، جاء اسم المغنية الإماراتية أحلام كأكثر أعضاء اللجنة إثارة للشغب، بعد تاريخ من المشاكسات مع المطرب اللبناني راغب علامة في برنامج Arab Idol.

أحلام لم تنكر رغبتها في نجاح برنامج The Voice، بعد تغيير لجنة التحكيم، إلا أن التخوفات من منافستها اللبنانية إليسا لا يمكن إخفائها، خاصة أن الأخيرة تتسم بشخصية قوية ربما لا تقبل الخلافات أثناء التصوير.

وفي تغطية خاصة لبرنامج ET بالعربي، أكدت أحلام أنها لن تتعمد الدخول في مشاكسات مع أعضاء لجنة التحكيم، غير أنها توعدت المطرب المصري محمد حماقي، وذلك على عكس المتوقع.

وبينما جاء رد إليسا عن أحلام صادماً، حيث قالت “أعرف أنها لا تقترب ممن لا يقترب منها!”

من جهة أخرى، تسببت أحلام في تأجيل تصوير أولى حلقات البرنامج وذلك بسبب عدم وصول حقيبة ملابسها، مع إصرارها على التصوير بالملابس التي اختارتها خصيصا لهذه المناسبة.

فهل تهب عاصفة أحلام على منصة تحكيم “ذا فويس” كما تسببت في تحطيم لجنة برامج أخرى أم يمر الموسم دونما خسائر في الاقوال والمواقف والافعال ؟ مجرد سؤال تطرحه “كلام الناس” قبل أن يصل صراع النجوم لمرحلة الغليان.

تعليقات

comments