قالت النجمة أديل إنها دوماً ما كانت تعتبر النجمة بيونسيه قدوة ومثلاً للنجاح تضعه أمام عينيها، ولم تفكر في إنتزاع الجوائز منها في حفل الغرامي، بسبب أن بيونسيه تقدّم نوعية مختلفة من الموسيقى والأغاني، وهي ملكة فيها عن جدارة، مثلما تلقب بالفعل بين معجبيها بـ”الملكة بي”.
وأكدت أديل في تصريح لها خلال لقاء بالقناة البريطانية CHANEL 4 أن دموعها خلال حفل توزيع جوائز الغرامي كانت حقيقية، بسبب تأثرها وخشيتها على مشاعر بيونسيه، التي لم تتمالك هي الأخرى دموعها عندما تحدثت أديل عنها، ولفتت إلى بكائها بحرقة وليس إدعاء عند حديثها عن النجم الراحل جورج مايكل، والذي أحيت ذكراه خلال الحفل وغنت إحدى أغانيه بصوتها.

وكانت أديل قد كسرت إحدى جوائزها الخمس خلال تسلمها لها على المسرح، مبررة ذلك برغبتها في تقاسمها مع بيونسيه، التي رشحت لـ9 جوائز، لكن أديل إنتزعتها منها عن ألبومها الأخير “25”، إلا أنخا أكدت أن المنافسة لا تعني كراهية الآخرين من زملائها، بل تقديم الأفضل من قبل الفنانين لإمتاع جمهورهم معاً، ولا تعني عداء الفنان مع زميله.

تعليقات

comments