يبدو أن النجمة باريس هيلتون قد غيرت رأيها الذي عبرت عنه في الصيف بأنها تحب حياة العزوبية وذلك بعدما التقطت كاميرات المصورين صوراً لها في أحضان شاب مجهول وسيم كان عاري الصدر لجى استمتاعهما بيوم رومانسي على شاطئ تولوم في المكسيك أمس.
وبدت باريس هيلتون مستمتعة بكل لحظة قضتها مع الشاب الوسيم إذ لم تبعد نظرها عنه لحظة ولقد أمضيا وقتاً في تبادل الأحاديث اللطيفة في حين كانت هيلتون تحتسي شراباً.
وبدت النجمة الشهيرة رائعة الجمال في فستان متعدد الألوان الذي تميز بشق طويل حتى أعلى فخذيها في حين ارتدى الحبيب المجهول قميصاً أسود وجينزاً ملائماً ممزقاً وسرعان ما نزع قميصه ليبدو نصف عار.
وجاء هذا الموعد الغرامي بعد أشهر من انفصالها عن حبيبها السابق توماس غروس بعد سنة من المواعدة

1084967_1484128858

تعليقات

comments