تناقلت مواقع التواصل الاجتماعى أن الاعلامية الاردنية علا فارس وافقت على خطوبتها إلى طبيب الاسنان الأردنى شادى الشيخ فى سرية تامة، بعد قصة حب جمعت بين الطرفين ،وتعيش الاعلامية والفنانة الأردنية حاليا أجواء هذه الخطوبة السعيدة ، بعيدا عن أعين أجهزة الاعلام ، أو حشرية المتطفلين ،على أن يتم اعلان تفاصيل الخطوبة قريبا ، بناء على تسريبات من أصدقاء العروسين، رغم أن الطبيب يرفض التصريح بأية معلومات حول الارتباط سواء بالايجاب أو النفى .

خطيب الاعلامية الاردنية علا فارس طبيب أسنان شهير فى الاردن وناشط على الفيس بوك حيث يبلغ عدد متابعيه على الموقع 2 مليون متابع بينما تضم صفحته على انستجرام 200 ألف متابع ويبلغ من العمر 33 عاما.

الجدير بالذكر أن علا الفارس كانت قد نشرت صورة تجمعها بطبيب الاسنان شادى الشيخ مؤكدة أن فى تعليق عليها:”أصدقاء حتى يموت القمر” قصص النجاح لا أملك إلا أن أقف احتراما لها”.

وأكد مقربون منهما أنهما التقيا مؤخرا فى دبى فى أحد المطاعم الشهيرة ،وبالتحديد فى مطلع هذا الشهر ،ونشر كل منهما أجواء المكان على “سناب شات” الخاص به ،دون أن يظهر الطرف الاخر ثم عاد طبيب الاسنان إلى عمان فى اليوم التالى.

تفاصيل خطوبة علا الفارس هى الشغل الشاغل لمتابعيها على انستجرام حيث بدأوا فى مراجعة صورهما معا والقول أن ما بينهما هو مشروع خطوبة بعد سلسلة لقاءات وتوافق وحب.

الوجه الآخر للحقيقة

ومن جانب آخر شاركت الاعلامية الاردنية علا الفارس متابعيها عبر تطبيق الرسائل المصورة “سناب شات” بمقطع فيديو لحديث دار بينها وبين والدتها، أكدت خلاله علا أنها لن تتزوج.

مقطع الفيديو الذي صورته علا الفارس من داخل السيارة كانت تتحدث فيه عن عشقها لمصر أثناء تواجدها في مدينة القاهرة، قبل أن تدخل والدتها على وتفاجأها بالحديث عن الزواج.

وبررت والدة الاعلامية الاردنية التي تجاوزت سن الثلاثين بأن قلبها لم يدق للرجل المناسب حتى اللحظة، رغم الشهرة الكبيرة التي تتمع بها وطلبات الزواج الكثيرة من قبل المعجبين والمتابعين لها.

وأشارت والدة علا الفارس إلى أنها تتلقى عددا كبيرا من الاسئلة وبشكل متكرر عن الحياة العاطفية لابنتها مثل (من غير المعقول أنه لا يوجد من يحب علا) لتقاطعها الأخيرة بالحديث عن عشقها لعملها وأنها متزوجة من عملها.

بدورها، أكدت علا الفارس أنها لن تتزوج إلا من أبناء بلدها تبعا للمثل الشعبي الشائع في فلسطين والاردن والقائل ( من طين بلادك لط ع خدادك ) قبل أن تنهي الحديث بالكشف عن رغبة والدتها بشراء منزل في القاهرة.

وبعد هذا الحديث بين علا ووالدتها ، السؤال هو هل الضجة حول خطوبتها هى نوع من اختبار ردها ام أنها فى الفيديو على سناب شات مع والدتها تحدد رأيها فى الارتباط بابن بلدها هذا ما ستسفر عنه الايام والساعات المقبلة ، فلا أحد يمكن أن يضع ايدنا على الحقيقة الا علا فارس نفسها.

85 55555

تعليقات

comments