تعرضت العارضة جيجي حديد لموقف محرج أثناء سيرها على المنصة خلال عرض أزياء Anna Sui ضمن اسبوع الموضة في نيويورك وذلك بعدما فقدت واحداً من حذائها.

لكن جيجي حديد البالغة من العمر 22 عاماً سيطرت على الوضع بكل حرفية ،واكملت سيرها دون ان تتأثر او حتى تلفت الانظار اليها او تشعر بالاحراج.

في نهاية العرض اختتمت جيجي العرض برفقة شقيقتها بيلا حديد (20 عاماً) التي مشت جنباً إلى جنب معها وامسكت بذراعها وذلك بعدما اصرت بيلا على جيجي ان تخرج دون ان تنتعل الحذاء الثاني على الرغم انه كان بامكانها ان تصحح الامر.

تعليقات

comments