أكدت الفنانة المصرية ريم البارودي أن علاقتها بزوجها السابق الفنان أحمد سعد انتهت تماما، وذلك على الرغم من أنهما يتقابلان كثيرا نظرا لتصوير دوريهما في فيلم “خطيب مراتي”.

ريم نفت تماما رغبتها في الانسحاب من فيلم “خطيب مراتي” لاشتراك احمد سعد به، حيث قالت: “لا يمكنني التخلّي عن عملي لأنه كل حياتي، كما لا يمكنني الانسحاب من فيلم أشارك في بطولته من أجل شخص معين، هذا بالإضافة الى التزامي بمواعيد التصوير”.

وكشفت أن نصيحة والدتها لها كانت سبب رئيسي في ظهورها قوية بعد هذه التجربة ، بقولها: “والدتي تقول لي دائماً لا تعطي المشاكل أكثر من حجمها، ولا تسمحي للحزن بأن يسيطر عليك. وبصراحة هذه النصيحة أفادتني في حياتي وجعلتني قوية وقادرة على مواجهة أي موقف صعب.

وعن إمكانية زواجها للمرة الثانية، قالت: “مررت بتجربة مؤلمة، وأعتقد أن التفكير في الزواج ثانيةً أمر صعب في الوقت الحالي.. لكن إذا وجدت الحب لن أقول لا، فأنا لا أنكر رغبتي في الزواج وتكوين أسرة وإنجاب أطفال وتحقيق حلم الأمومة”.

تعليقات

comments