تحضر الفنانة اللبنانية الكبيرة “فيروز” لطرح ألبومها الجديد الذي يحمل عنوان “ببالي” وذلك يوم ٢٢ سبتمبر الجاري.

ومن جانب أخر لن يشارك نجل فيروز الكاتب ” زياد الرحباني” الذي تعاون معها على مدار ٤٥ سنة، قام من خلالها بكتابة أكثر من ٥0 أغنية، أشهرهم “الله كبير”، “كيفك أنت”، “سلملي عليه”، “وحدن” وغيرهم.

وانتشرت بعض الشائعات حول “فيروز ولكن بدأت مع تصريحات ” الرحباني” الذي قال إنها تحب هتلر والقذافي وهو ما أغضبها بشدة لأنه أقحمها وأحرجها أمام جمهورها، ورغم محاولات الصلح إلا أنها رفضت تماما واستبعدت أغانيه من الألبوم، والخلاف كان له أبعاد أخرى بسبب مطالبته بعدم نشر أغانيه مع فيروز على صفحته الرسمية عبر “فيسبوك”، مؤكداً إنها حقوق ملكية لا يمكن التهاون فيها، وهدد أخته ريما التي تدير أعمال فيروز بالمقاضاة، واعتبرت فيروز أنه بذلك يقف في صف أولاد عمه منصور الرحباني الذين يريد منعها من غناء أغانيها القديمة التي قدمها لها أبوهم.

ورجح البعض أن قرار “فيروز” سيؤثر عليها بشكل سلبي وذلك لان “زياد” نقل والدته إلى مكانة أخرى بأعماله بعدما كانت محصورة في المدرسة الكلاسيكية فهو قدم أمه بشكل مختلف وفي أشكال موسيقية متنوعة مثل موسيقى “جاز”.

وطالب الجمهور من اللبنانية الكبيرة أن تقوم بالصلح لأن هذه الخلافات لا تصب في مصلحة الجمهور الذي يعشق أعمالهما سويا.

تعليقات

comments