أثار تعليق المغني الأمريكي كريس براون على صورة ريهانا الأخيرة غضب جمهور النجمة السمراء عبر وسائل السوشيال ميديا.

وعلق المغني والحبيب السابق لريهانا على صورتها الأخيرة التي نشرتها عبر حسابها الشخصي على الانستغرام، وهي تشارك في أحد الكرنفالات في في موطنها الأصلي بربادوس، ورغم أن أنه لم يكتب شيئا لكنه فقط ترك أحد الرموز التعبيرية لكنه تعرض لحالة من الانتقاد الأذع من محبي نجمة البوب عبر العالم.

وانتقد رواد الانترنت محاولة كريس العودة إلى حياة ريهانا وكتب أحدهم أن “كريس براون يحتاج إلى التوقف والكف عن ذلك” بينما وصفه أخر” بالطفل المعروف عنه سوء المعاملة ” وطلب الجمهور من كريس الابتعاد عن ريهانا وقال البعض “نحن نكرهك”.

ويبدو أن جمهور ريهانا لم ينسى ماضي براون المسيء مع نجمتهم وهم غير مستعدين ليغفروا له حيث بدأت علاقة كريس براون وريهانا عام 2008، ولكنها توقفت بعد أن اعتدى كريس عليها عام 2009 وتسبب لها في كدمات قوية قبل ليلة توزيع الغرامي ، واعترف كريس بأنه مذنب، وبعد عدة سنوات حاول الاثنان إعادة إحياء علاقتهما العاطفية ولكنهما انفصلا في النهاية عام 2013.

تعليقات

comments