تتردد نجمة تليفزيون الواقع الأمريكية الشهيرة كيم كارداشيان، مع زوجها النجم الأمريكي الشهير كاني ويست، على جلسات نفسية منفصلة بعد تعرضهما لأكثر من مشكلة في فترة واحدة أدت إلى انهيار أعصابهما.

وذكرت مجلة “People” الإخبارية، إن كيم كارداشيان البالغة من العمر 36 عامًا تتلقى جلسات مع المتخصيين عن كيفية التعامل مع الصدمات النفسية بعد تعرضها لسطو مسلح في العاصمة الفرنسية باريس منذ 3 أشهر، بينما يأخذ “كانى” البالغ من العمر 39 عامًا مساعدة لعلاج الاكتئاب وتعلم كيفية التعامل مع التوتر الذي جعله يحتجز داخل مستشفى للنفسية والعصبية في وقت لاحق من الشهر الماضى بسبب مشكلات عائلية وأخرى منافسة فنية.

تعليقات

comments