أعلنت الفنانة مريم حسين استنكارها للأساليب التقنيّة التي يستعين بها البعض من أجل تبديل حجم فيديوهاتها، لتشويه صورتها واظهارها وكأنّها مصابة بعلل جسديّة كثيرة ،وبعيوب خلقيّة بخاصّة عندما يقرّبون الصورة بدرجةٍ كبيرة إلى مفاتنها وتضاريسها التي تتحوّل من عادية وصغيرة إلى مزيّفة وكبيرة وضخمة بالفعل.

قام هؤلاء وركّبوا شرائطها ومقتطفات يوميّاتها بطريقةٍ تقصّدوا أن تطل فيها بدينة للغاية وسمينة من رأسها حتّى أخمص قدميها، وتعمّدوا ظهورها بشكلٍ شنيعٍ وبشعٍ للغاية ونشر أعمالهم الفنيّة المبتكرة ليتداول بها الجميع فيحوّلونها بالتالي إلى مسخرة الإنترنت.

“حرام عليكم”، بهذه العبارة حاولت زوجة فيصل الفيصل أن تطلب من المسؤول عن هذه الأعمال المشينة الكف عن مضايقتها وتشويه صورتها بهذا الأسلوب وهذه الطريقة، والآن تعرض  الفنانة فيديوهاتها الأصليّة لمقارنتها مع الفيديوهات المزيّفة والمصطنعة والتي تطل فيها بالتأكيد أنحف وأجمل وعلى طبيعتها وبساطتها.

تعليقات

comments