انستجرام

أخر الاخبار الخليج رئيسى سينما

مهرجان عين للأفلام القصيرة بسلطنة عمان .. حدث سينمائي استثنائي

يسعى “مهرجان عين للأفلام القصيرة ”  إلى إبراز الفيلم العماني والحراك الثقافي الفني لصناعة الأفلام في سلطنة عمان، ودعم صناع الأفلام المحترفين والناشئين والمساهمة في تطوير المحتوى الإبداعي، وخلق حراك سينمائي مستقبلي، وتحفيز الطاقات الجديدة على اقتحام هذا الفن، الذي بات اليوم من أكثر الفنون تأثيرا في مختلف أنحاء العالم، ويشكل انطلاق المهرجان في دورته الأولى جسرا بين منصة عين  -بوصفها أكبر منصة محتوى إعلامي إلكتروني عماني- وصناع الأفلام العمانيين.

مسقط

يقدم “مهرجان عين للأفلام القصيرة” خلال دورته الأولى في الفترة ما بين الرابع والعشرين والثامن والعشرين من يناير الجاري في فندق جراند ميلينيوم وفوكس سينما بمول عمان 55 فيلما متأهلا من أصل 71 فيلما مشاركا، تتضمن عروضا سينمائية تنقسم إلى ثلاث فئات هي الأفلام الروائية القصيرة بواقع 28 فيلما، 22 فيلما وثائقيا، 5 أفلام للأطفال.

ويشهد المهرجان الذي تنظمه وزارة الإعلام عروضا سينمائية تعرض لأول مرة وتتوزع إلى عدة مجالات: المواطنة الصالحة، والسياحة، والشباب والرياضة، والمستقبل التقني والرقمي والذكاء الاصطناعي، ومواقع التواصل الاجتماعي بتناول السلبيات والإيجابيات فيها، والثقافة والهوية العُمانية، والعلوم والمعارف، والقضايا الاجتماعية.

وقالت الدكتورة أمل بنت محمد النوفلية المديرة العامة للإعلام الإلكتروني بوزارة الإعلام إن إقامة هذا المهرجان تأتي إيمانا من وزارة الإعلام ممثلة في منصة عين الإلكترونية بأن السينما تمثل أحد الفنون التي توسع مدارك الجمهور، وتسهم في تعميق فهم القضايا الإنسانية والاجتماعية، وتمكين الشباب من صناع الأفلام، وهي أحد القطاعات الاقتصادية المزدهرة في العالم.

وبينت أنّ شروط المشاركة في المهرجان تمثلت في أن يكون المتقدم للمسابقة عُمانيّ الجنسية، وأن تكون نصوص الأفلام المشاركة مجازة من وزارة الثقافة والرياضة والشباب، وأن يكون المتقدم للمشاركة منتجًا أو مخرجًا للفيلم، وأن يتحمّل كامل مسؤولية حقوق الملكية الفكرية.

وأوضحت النوفلية أنّ شروط المشاركة تتضمن أيضًا أن يكون الفيلم من إنتاج عامي 2022 و2023، وألا يكون الفيلم أو جزء منه قد عُرض أو بُث على أي قناة تلفزيونية أو موقع إلكتروني أو عبر الهاتف المحمول أو أي منصة متاحة للجمهور حول العالم، ويجب أن تكون لغة الأفلام اللغة العربية “كل اللهجات العُمانية “.

مشيرة إلى أن الفعالية ستقام على مدار أربعة أيام، وتتضمن الرؤية المستقبلية لهذا الحدث وتطويره أن يصبح حدثا عالميا يسعى إلى تجسيد جوهر صناعة الأفلام السينمائية وتعزيز الهوية والثقافة العمانية الأصيلة الداعية إلى التّسامح والمحبّة والسّلام.

فعاليات متنوعة

يستضيف المهرجان نخبة من الفنانين والمخرجين العمانيين والعالميين ومتحدثين متخصصين في مجال الفن السينمائي، يقدمون جلسات حوارية وورشا تدريبية تناقش كتابة السيناريو والإخراج وقضايا إنتاج السينما إلى جانب واقع سوق الأفلام السينمائية في المنطقة والعالم.

ويشارك في المهرجان نخبة من  كبار الكتاب والمخرجين والفنانين  أبرزهم المخرج السوري نجدة أنزور، والفنان الإماراتي د.حبيب غلوم، والمخرج البحريني علي النجار، وكاتبة السيناريو السورية ديانا كمال الدين، والمنتجة الألمانية من أصل مغربي ناديا يقين، ود.إيناس يعقوب منتجة ومخرجة من مملكة البحرين، والمخرجة السعودية هناء العمير، والممثل الكويتي عبدالعزيز النصار، والفنان المصري أحمد عبدالعزيز، والأكاديمية التونسية الدكتورة منيرة حجيج.

كما يشارك في تحكيم الأعمال المقدمة 12 محكما من سلطنة عمان ومملكة البحرين وتونس وألمانيا ينقسمون إلى ثلاث فئات:  “الفيلم الروائي” وتضم د.حميد بن سعيد العامري رئيس الجمعية العمانية للسينما، وخالد بن عبدالله العبري مخرج ومنتج، والمخرج علي النجار، والدكتورة رحيمة بنت مبارك الجابرية ناقدة ومخرجة مسرحية، ويرأس فئة “الفيلم الوثائقي” أحمد بن عامر الحضري من وزارة الإعلام في سلطنة عمان، والمكرم محمد بن علي المرجبي، والصحفية والمنتجة ناديا يقين، وصالح بن أحمد المقيمي من وزارة الإعلام ، في حين يرأس لجنة تحكيم “أفلام الطفل” المخرج أنور بن خميس الرزيقي، ود. وفاء بنت سالم الشامسية كاتبة متخصصة في أدب الطفل، ود.إيناس يعقوب منتجة أفلام ومسلسلات كرتونية، ود. منيرة حجيج متخصصة في أدب الطفل.

جوائز  المهرجان

يفتح المهرجان الباب أمام زوار نسخته الأولى للتعرف على مراحل أساسية في إنتاج السينما وكتابة السيناريو وفن الإخراج والإنتاج، حيث يؤمن القائمون على الحدث بأن سر الفن السينمائي وسحره يكمنان في توصيل الأفكار إلى المتلقي، مشددين على أهمية الفنون في التأثير إيجابيا على المجتمع، ومؤكدين فخرهم بدعم المبادرات الفنية الهادفة ومن أبرزها مهرجان  عين للأفلام القصيرة.

الجدير بالذكر أن شركة أوكيو OQ هي الشريك الاستراتيجي والحصري للمهرجان، إلى جانب عدد من الرعاة مثل فوكس سينما مسقط ، وفودافون عمان، والبنك الوطني العمانيNBO.

وقال صالح بن أحمد المقيمي المدير الفني لمهرجان عين للأفلام القصيرة إنّ المهرجان سيشكل بأفلامه رافدًا مهمًّا للمحتوى الإبداعي العُماني، وسيتيح الفرصة لصنّاع الأفلام المحترفين والناشئين للمشاركة بأفلامهم، مشيرا إلى أنّ  وزارة الإعلام خصصت للمراكز الأولى في كل فئة من فئات المهرجان مبلغا ماليا قدره 8000 ريال عماني، إضافة إلى مبلغ قدره 1000 ريال عماني تقدم للجوائز الفردية، وهي: جائزة أفضل سيناريو، جائزة أفضل ممثل، جائزة أفضل ممثلة، جائزة أفضل مونتاج، جائزة أفضل موسيقى سينمائية، جائزة أفضل مؤثرات، جائزة أفضل تصوير، وجائزة أفضل ميكياج سينمائي.

 

hadeer

أضف تعليقك

اضف تعليق